سورية رياضة تقرير عن برنامج تنمية ورياضة .. متابعة : فيصل علي

تقرير عن برنامج تنمية ورياضة ..

متابعة : فيصل علي 
...حول برنامج تنمية ورياضة كان لنا الحوارات التالية عن البرنامج  واهميته واهدافه مع المشرفين عنه 
● تحدث بداية الدكتورة. فاتن نظام 
مدرب معتمد دوليا بمجال التنمية البشرية والعلاقات العامة قائلة:
 جميعنا على الأرجح نعرف أشخاصًا - سواء على المستوى المهني أو الشخصي- ممّن يُعتبرون مستمعين جيّدين. حيث أنّه ومهما كان الموقف الذي نمرّ به صعبًا ومُزعجًا، نجد أنّ هؤلاء الأشخا ص يعرفون تمامًا ما يقولون وكيف يقولونه. إنّهم ينتقون كلماتهم بعناية فائقة تضمن عدم شعورنا بالضيق أو الانزعاج. وحتى لو لم يقدّموا لنا حلولاً لمشاكلنا، فإنّنا غالبًا ما نشعر بحال أفضل بعد التحدّث مع مثل هؤلاء الأشخاص والاستماع لكلماتهم. فما هو السرّ ؟  السرّ في الواقع هو عواطفهم، أو بتحديد أكبر ما يُعرف بالذكاء العاطفي. إنّه تلك القدرة على التعرّف على مشاعرنا ومشاعر الآخرين وفهم أثرها، ثمّ استخدام هذه المعرفة للسيطرة على أفكارنا وتصرّفاتنا.فكرة المشروع وبقول مشروع لأنه يعمل على بناء العقل السليم في الجسم السليم  مقسم على جزئين بجلسة واحدة رح ابدأ بتنفيذ البرنامج التدريبي للذكاء العاطفي والاجتماعي واتفقت مع الكوتش على تطبيقات عملية رياضية تساعد على إثبات المادة العلمية وتمارين عملية خلال تدريبي بإعطاء النكهة التدريبية  و اسقاطها رياضيا سواء بتفريغ الأفكار السلبية والوعي الذات وتنظيم الذات ونظرًا لأن الأشخاص الأذكياء عاطفيًا يميلون إلى التوافق بشكل أفضل مع الآخرين ويكونون أكثر تعاطفًا ورحمة من غيرهم، فمن المرجح أن يكونوا أكثر نجاحًا مقارنة بنظرائهم. وهذا ما يجعل "الذكاء العاطفي" أمرًا يستحقّ المزيد من الاهتمام والتعمّق
● وتابعت الدكتورة فاتن: خمسة عناصر أساسية تحدّد الذكاء العاطفي ويتميّز بها، ويمكن تلخيصها فيما يلي: 1- الوعي بالذات Self-Awareness الأشخاص الذين يتمتّعون بذكاء عاطفي مرتفع يكونون في العادة أكثر وعيًا بأنفسهم من غيرهم. إنّهم يفهمون مشاعرهم تمام الفهم، ولهذا السبب فهم لا يسمحون لمشاعرهم أن تتحكّم فيهم. إنهم واثقون جدًا بأنفسهم لأنهم يؤمنون بحدسهم ولا يسمحون لمشاعرهم بالخروج عن السيطرة. ليس هذا وحسب، فهم صادقون مع أنفسهم أيضًا. إنهم يعرفون نقاط قوّتهم ومواضع ضعفهم، ويعملون بجدّ للتغلّب عليها من أجل تحقيق أداء أفضل. من الجدير بالذكر أنّ الوعي بالذات يعتبر أهمّ عنصر وخاصّية من خصائص الذكاء العاطفي. اعرف المزيد عن هذا الأمر من خلال قراءة المقال: ما هو الوعي بالذات وكيف تطوره؟ 2- التنظيم الذاتي Self-Regulation ويُقصد به القدرة على التحكّم في المشاعر والسيطرة عليها. هؤلاء الأشخاص الذين يملكون مهارة التحكّم بالذات لا يسمحون لأنفسهم بالشعور بالغضب الشديد أو الغيرة الشديدة، إنّهم لا يتخذون قرارات متسرّعة ومتهوّرة، بل يفكّرون جيدًا قبل التصرّف في أيّ موقف. أمّا عن أهمّ الصفات التي ترتبط بأولئك الذين يتمتّعون بحسّ التنظيم الذاتي فتشمل الآتي: التفكير العميق. التأقلم السريع مع الظروف والمتغيّرات. النزاهة. القدرة والشجاعة على قول "لا". 3- التحفيز والحماس Motivation العنصر الثالث من عناصر الذكاء العاطفي هو الحماس، فالأشخاص الأذكياء عاطفيًا عادة ما يكونون متحفّزين ومتحمّسين. ونجدهم يتخلّون في الكثير من الأحيان عن النتائج الفورية طمعًا في النجاح على المدى البعيد. ليس هذا وحسب، فهم أصحاب إنتاجية عالية ويحبّون التحدّيات كما أنّهم يبدون كفاءة وفعاليّة في كلّ ما يقومون به. اقرأ أيضًا: كل ما تحتاج معرفته عن تحفيز الذات 4- التعاطف Empathy هذه الصفة هي على الأرجح ثاني أهمّ عنصر من عناصر الذكاء العاطفي. ويُقصد بها القدرة على الربط وفهم رغبات، حاجات ووجهات نظر الآخرين من حولك. يُعرف عن الأشخاص الذين يتمتعون بِسِمة التعاطف أنّهم بارعون في فهم مشاعر الآخرين حتى وإن كانت هذه المشاعر غير واضحة. ولهذا السبب فالمتعاطفون هم الأفضل في إدارة العلاقات والاستماع للآخرين. يتجنّب هؤلاء الأشخاص إسقاط الصور النمطية وإلقاء الأحكام سريعًا على الآخرين كما أنّهم منفتحون وصادقون للغاية. اقرأ أيضًا: هل تمتلك شخصية حساسة؟ 20 علامة تؤكد أنك كذلك 5- المهارات الاجتماعية Social Skills من السهل عادة التحدّث مع الأشخاص الذين يمتلكون مهارات اجتماعية متقدّمة، وهي سمة أخرى من سمات وخصائص الذكاء العاطفي. غالبًا ما يُنظر إلى هؤلاء الأشخاص الذين يمتلكون مهارات اجتماعية متقدّمة على أنّهم بارعون في العمل ضمن فريق، وبدلاً من التركيز على نجاحهم أولاً فهم يساعدون الآخرين على التطوّر والنجاح. ليس هذا وحسب، إذ أنّ أصحاب المهارات الاجتماعية المتقدمة بارعون للغاية في بناء العلاقات طويلة الأمد والحفاظ عليها، ولديهم مهارات تواصل متقدّمة

● وختمت الدكتورةفاتن نظام: بكلمة منها: 
جميل جدا هو التطوير وخلق أفكار ابتكارية تساعد الفرد على التوافق العقلي واكسابه مهارات تزيد من تفاعله في المجتمع و الطريقة التي نتحدث بها مع أنفسنا قد تؤثر بشكل كبير على عواطفنا وصحتنا، إذا كان هذا الحديث عن النفس غير إيجابي" فمع الرياضة كيف ستكون عواطفنا وحياتنا مختلفة 
.فلنأخذ نفسا عميقا ونتخيل ماهو الأفضل بالنسبة لك .

● اما  الكوتش رانية سكر
مدربة رياضة تحدثت عن البرنامج قائلة: من سبع سنين
هدفي الأساسي من التدريب هو مساعدة الناس لتغيير حياتها وعاداتها للأفضل

حنركز بهاد البرنامج بالنسبة للرياضة على ٣ أهداف رئيسية حنطبّقها بالقسم التاني من الجلسة بما يتناسب مع القسم النظري الذي ستقوم بإعطائه الدكتورة  فاتن نظام:

أول هدف حيكون كيفية استخدام الرياضة بالشكل المناسب لنفرّغ الطاقة السلبية يللي بتتراكم بداخلنا بسبب ضغوطات الحياة (تمارين البوكسينغ بالاستعانة بالكيس المخصص لهذه التمارين)

تاني هدف هو  ضبط انفعالاتنا والقيام برد الفعل المناسب بالوقت المناسب (مثل تمارين الهجوم والدفاع)

تالت هدف وهو الأهم انو نعلّم حالنا كيف  نسترخي ونغوص بأعماق النفس ونسيطر على مشاعرنا السلبية ونقوّي المشاعر والأفكار الإيجابية (تمارين التأمل والاسترخاء)

بتمنى أكبر عدد من الناس يقدر يستفيد من هالبرنامج لأنو في فائدة كبيرة كتير للجميع.

2021-12-03 17:02:01
عدد القراءت (1784)