تونس سياسة ليطمئن الجميع في تونس وخارجها أننا نحتكم للقانون: الرئيس التونسي

ليطمئن الجميع في تونس وخارجها أننا نحتكم للقانون. 

- ليطمئن الجميع على الحقوق والحريات. 

-الدولة ليست دمية تحركها الخيوط وهناك لوبيات تحرك الخيوط من خلف الستار. 

-اتخذت هذه التدابير الاستثنائية ضمانا للحقوق والحريات واستمرارية الدولة. 

-لا مجال للتلاعب بالدولة أو تقسيمها أو تفجيرها من الداخل. 

-حريص على تطبيق النص الدستوري ولم يتم اعتقال أحد أو حرمان أحد من حقوقه.

-نستمد الثقة من التوكيل الشعبي الذي ظهر في أكثر من مناسبة وكذلك يوم 25 يوليو. 

2021-07-29 23:13:44
عدد القراءت (1867)