سورية رياضة بطلة المواي تاي ختام زهر الدين

●بطلة المواي تاي ختام زهر الدين●
 حاورها: فيصل علي
المواي تاي أو "البوكس تاي"، المسمى أحيانا بالملاكمة التايلاندية، هو عبارة عن فن قتالي تم  ابتكاره من أجل الجند وذلك في القرن السادس عشر. وقد ساعد هذا الفن سكان تايلاند على  التصدي للبيرمانيين أثناء الغزو. اليوم، تمارس الملاكمة التايلاندية في العالم بأشمله. يتطلب هذا الفن المنحدر من "كرابي كرابونج"، لياقات بدنية مثل الخفة، ردود الفعل، القدرة والقوة، كما يتطلب لياقات ذهنية كالاحترام. يلقب هذا الفن ب فن الأطراف الثمانية بسبب استخدام اليدين والكوعين والرجلين والركبتين. ..
ختام زهر الدين من محافظة السويداء ومن بلدة شقا أحد نجمات وبطلات هذه اللعبة في بلدنا سورية  وكان لي هذا الحوار معها..
•ختام زهر الدين عمري 26 سنة لاعبة مواي تاي في نادي شقا في محافظة السويداء
•بدأت مع لعبة الكاراتيه في السادسة من عمري في نادي "شقا" الرياضي، وبقيت أمارسها حتى حصولي على الحزام الأسود، وكذلك مارست لعبة "أيكيدو" القتالية أيضاً، وحصلت فيها على الحزام الأخضر  ثم انتقلت الى لعبة المواي تاي وكان مستواي جيداً قياساً بالوقت الذي تدربت فيه، لكنني كنت مقتنعة بأن هذه اللعبة هي الطريق الصحيح الذي اخترته، فحبّ اللعبة أمر أساسي لكي تبرع فيها، إضافة إلى التركيز العالي والقوة البدنية. تابعت التدريب فيها ومازلت حتى الان وتدرجت في الاحزمة حتى حصلت في العام الفائت على الحزام الاحمر والاصفر وشهادة تدريب وتحكيم درجة ثانية
•دعيت الى صفوف المنتخب الوطني عام 2017 ومثلت بلدي سوريا في البطولة العربية السادسة للمواي تاي في لبنان باسلوبين نلت ذهبية المواي بوران وفضية المواي تاي وذلك بمشاركة 13 دولة عربية 
وفي نفس العام شاركت ببطولة المتوسط الثانية بمشاركة عربية ودولية واحرزت المركز الثاني و الميدالية الفضية
كما كنت في صفوف المنتخب الوطني في عام 2018 وشاركنا ببطولة كاس العالم للفنون القتالية في لبنان بمشاركة 32 دولة وحصلت على المركز الثاني والميدالية الفضية 
واعتذرت عن المشاركة في العام التالي بسبب اصابتي بتمزق عصب فوق الشوكي بكتفي الايمن اثناء التحضير للاستحقاقات القادمة
وشاركت هذا العام ببطولة العالم الافتراضية الاولى على الانترنت باسلوبين صنفت فيهما الخامسة على العالم بتصنيف الاتحاد الدولي الرسمي للعبة IFMA 
•مازلت مستمرة في التمرين والتحضير للبطولات القادمة وطموحي رفع العلم السوري الاغلى وعزف النشيد الوطني في اكبر البطولات الدولية والعالمية
واحب ان اعرف عن المواي تاي أو "التاي بوكسينغ" أو "الملاكمة التايلاندية" هي فنّ قتالي تم ابتكاره من أجل الجنود في القرن السادس عشر، وهذا الفن انحدر من الرياضة الأساسية (الكارابي كارابونغ)، وتعتمد هذه الرياضة الخفة والقوة وردود الفعل واللياقة الذهنية والإيقاع. ويلقب هذا الفن بفن الأسلحة الثمانية، لأنه يعتمد (اليدين، والكوعين، والقدمين، والركبتين)، وطريقة المسك واختلال التوازن، وهي من أقدم الفنون القتالية الآسيوية، والرياضة الرسمية في "تايلاند". وتمارس في جميع أنحاء العالم، وأصبحت هذه السنة في عداد الألعاب الأولمبية، قوتها تكمن بالأكواع والركب واختلال التوازن؛ فهي تنفرد بهذا الأسلوب القتالي، ولا توجد نقاط ضعف فيها، وتعتمد ثماني تقنيات، هي: تقنية الركل، واللكم، والركبة، والكوع، والإسقاط، والحصر والحجز، والمجابهة جسماً لجسم، والتجنب، وأخيراً طريقة الصدم والهجوم. ويعدّ العنصر النسائي فيها قليلاً اسعى مع زميلاتي المدربات لنشر وتوسيع قاعدة اللعبة املين نجاحنا
•واحب ان اتوجه بالشكر للاستاذ ضياء مارديني رئيس اللجنة العليا للمواي تاي والى استاذي ومعلمي الماستر مهران الشيباني والى كل من وقف بجانبي وشجعني من اصدقاء وزملاء والشكر موصول لكم كاعلاميين لنشر الضوء عن رياضاتنا وابطالنا

2020-12-28 09:17:15
عدد القراءت (223)