سورية فن سلمى المصري : لنفرض أعمالاً قوية تكشف إبداعات الجيل الشاب.

إعداد و حوار  : لينا ابراهيم.
 
 الفنانة القديرة سلمى المصري ضيفة في حوار صحفي خاص لموقع توب نيوز .
حيث تناول الحوار حول مسيرة حياة سلمى المصري الفنية منذ بداياتها و حتى وقتنا الحالي , كونها عاصرت الدراما السورية بكل مراحلها و كانت من أهم نجومها و صناعها .
و في سؤالاً لها حول واقع الدراما السورية و ما مدى تأثير الحرب عليها ؟ 
 أجابت المصري : لا شك أن الأزمة قد أثرت كثيراً فقد مررنا بظروف صعبة للغاية و ما ذلك كنا نعمل بها رغم الحصار و القصف و القذائف في محاولة منا للتعبير عن أنه رغم من كل ظروف الحرب نحن مستمرين و الحياة مستمرة لأن الدراما هي صورة عن الواقع عن المجتمع .  و لكن الأمر الذي نعاني منه حالياً هو العقوبات الاقتصادية
 " الحصار " حيث يوجد الكثير من المحطات المهمة لم تأخذ أعمالنا .
و برأيي ممكن أن نفرض عملاً  من خلال تشجيع جيل الشباب على كتابة نصوص قوية و ندعم شبابنا الخريجين معهد العالي للفنون المسرحية الذين لا شك لديهم إبداع و طاقات , نخلق دم جديد عن طريق إعطاءهم فرص لكي يبدعوا .
بالتالي لا بد من أعمال قوية تطرح ذاتها بشكل قوي دون الوقوف والتباكي على الإطلال .
نحن بحاجة دعم و أن تقوم شركات مهمة بالقيام بأعمال مهمة و أن تكون كريمة في الإنتاج و نستثمر طاقات الشباب من خلال دعمهم مادياً و معنوياً لكي يثبتوا وجودهم .
بالتالي الفنان يعمل فقط ليعيش في ظل هذه الظروف. 
و الفن بالنسبة لأغلب الفنانين مصدر الزرق الوحيد الذي يعيش منه لا يوجد مدخول ثاني لديه . 
و الحقيقة أغلب الشباب يعملون ضمن أجور بسيطة من أجل تحقيق شيء ، بالتالي لا بد من الدعم لكي يعطي و ينتج. 
الفن يحتاج إلى بيئة مريحة و استقرار نفسي لكي يبدع

.

2020-08-26 09:36:50
عدد القراءت (2334)