روسيا سياسة السفير الروسي لدى سوريا: الإرهابيون في إدلب ورعاتهم يستغلون نظام خفض التصعيد لإطالة أمد الحرب

قال السفير الروسي لدى دمشق، ألكسندر يفيموف، إن الإرهابيين، ورعاتهم الأجانب، يستغلون نظام خفض التصعيد في إدلب السورية، لإطالة أمد الحرب والضغط على دمشق.

قال يفيموف: "نظام خفض التصعيد في إدلب الكبرى لا ينتهك فقط، وإنما كما يبدو يستغل من جانب تنظيم هيئة تحرير الشام  (جبهة النصرة سابقا) المسيطرة على المنطقة هناك، ورعاتها الغربيين، من أجل الحفاظ على تلك الرعاية وتغذية جيوب العصابات في سوريا، بهدف إطالة أمد الحرب والضغط على دمشق"​​​.

كما عبر الدبلوماسي عن قلق موسكو إزاء ظاهرة انتقال المسلحين من إدلب إلى أماكن أخرى في سوريا وخارجها، بما فيها ليبيا

2020-02-10 18:45:20
عدد القراءت (1773)