كورياالشمالية أمن كوريا الشمالية تعدم مسؤولين علنا لإثارتهما غضب الزعيم كيم جونغ أون

أعدمت كوريا الشمالية مسؤلين إثنين علنا لإثارتهما غضب الزعيم كيم جونغ أون ، وذلك في أحدث حلقة في سلسلة من عمليات التصفية لمسؤولين رفيعي المستوى.

وفي السياق نقلت صحيفة "جونغ أنغ إلبو" الكورية الجنوبية،عن مصدر مطلع على شؤون الشمال لم تحدد هويته قوله إن وزير الزراعة السابق هوانغ مين والمسؤول الكبير في وزارة التعليم ري يونغ جين قد جرى اعدامهما في كوريا الشمالية.

وقد تحدثت تقارير إعلامية سابقة عن عمليات إعدام وتصفيات في هذه الدولة المعزولة، إلا أن بعضها لم تُثبت صحته.

وتولى كيم جونغ أون السلطة في عام 2011 بعد وفاة والده كيم جونغ ايل. ويتهمه مسؤولون في كوريا الجنوبية بعمليات إعدام وتصفية لمسؤولين كبار في الدولة، وذلك من أجل تثبيت سلطته الفردية.

2016-08-30 14:03:40
عدد القراءت (10075)