كيان العدو صحف عبرية الصحف العبرية: الأربعاء 13 نيسان

تحدثت الصحف الاسرائيلية الصادرة اليوم عن أن التحذيرات من عمليات ضد سائحين في تركيا لا تزال قائمة، وأن العملية المخطط لها من قبل تنظيم داعش لم يتم إحباطها بعد، وأن التهديد من ناحية التوقيت يعتبر فوريا، ونصحت "الهيئة لمكافحة الإرهاب" الإسرائيليين بعدم قضاء عطلة "الفصح اليهودي" في تركيا، والتوجه إلى اماكن أخرى.

ولفتت الصحف الى ان هناك لقاء جمع وزير المالية موشي كحلون، مع الوزير الفلسطيني للشؤون المدنية، حسين الشيخ في مطلع الأسبوع الجاري، وتم الاتفاق على إشراك مقاولين فلسطينيين مع مقاولين إسرائيليين لتسريع خطط البناء، وذلك في إطار خطة لحل مشكلة الضائقة السكنية في إسرائيل، وقالت إنه تم ترتيب اللقاء من قبل من يسمى "منسق عمليات الحكومة الإسرائيلية" في مناطق السلطة الفلسطينية يوآف مردخاي.

من ابرز العناوين التي تناولتها الصحف:

-         اعتقال 6 مطلوبين فلسطينيين في انحاء الضفة الغربية

-         نبا يفيد باتفاق اسرائيلي فلسطيني لتكثيف اقامة مشاريع عمرانية في البلاد

-         ترقية البريغادير جمال حكروش إلى رتبة ميجر جنرال في الشرطة

-         تحذيرات للإسرائيليين بعدم قضاء عطلة الفصح في تركيا

-         الكنيست تناقش اليوم موضوع الفصل في اقسام الولادة بين النساء اليهوديات والعربيات

-         الجيش يبدا اليوم تمرين في هضبة الجولان ومنطقة الجليل

-         الولايات المتحدة ترغب في استخدام طائرات بدون طيار ووسائل تكنولوجية وتخفض عدد جنودها بسيناء

-         تعيين الميجر جنرال احتياط اودي آدم مديرا عاما للوزارة خلفا للميجر جنرال احتياط دان هرئيل

اشارت صحيفة هآرتس الى ان طواقم العمل والبحث في المفاعل النووي بديمونا تقوم بإجراء تعاون بحثي مع هيئات ومنظّمات بحث دوليّة، من ضمنها وزارة الطّاقة الأميركية، وكالة حماية البيئة الأميركية، الاتحاد الأوروبي والوكالة الدولية للطاقة الذرية، خلافا لمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية التي تحظر مثل هذا التعاون على دول لم توقع عليها.

واعتبرت ان هذا الكشف غير اعتيادي في سياق المفاعل النووي بديمونا، لأن إسرائيل لم توقع للانضمام على معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية، ما من شأنه حظر التعاون مع المفاعل، خلافا لما هو قائم وفق الكشف الجديد، إضافة إلى أن إسرائيل لم تنتهج في السابق الإفصاح عن نشاطات تعاون دولية مع المفاعل، إذ أن الرقابة العسكرية منعت في أكثر من مرة، كشف معلومات في سياق نشاطات التعاون الدولي مع المفاعل.

وتمخضت هذه النشاطات البحثية بين المفاعل النّووي الإسرائيلي والمنظّمات البحثية الدولية، عن 80 ورقة بحثية علمية، لا يعرف مضمونها بسبب التكتم الإسرائيلي، وأشارت الصحيفة إلى أن هذه النشاطات التعاونية البحثية لا تدخل نطاق الاستخدامات العسكرية للطاقة النووية، وإنّما في الجوانب الوقائية من الإشعاعات ومعالجة النفايات المشعّة.

2016-04-13 12:25:48
عدد القراءت (14339)