كيان العدو صحف عبرية الصحف العبرية - الجمعة 11 أذار

تطرقت الصحف الاسرائيلية الصادرة اليوم لاستمرار وتصاعد عمليات الفلسطينيين والعجز عن وقفها، ونقلت صحيفة معاريف عن وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعلون، قوله إن إسرائيل لا تمتلك حلولا سحرية سريعة لموجة العمليات الفلسطينية، وأضاف "مررنا بأيام عصيبة مؤخرا ليست سهلة، ونتخذ خطوات للتعامل مع هذه الموجة، في ضوء ظاهرة جديدة من الهجمات الفلسطينية، ورغم جهودنا الاستخبارية ونشر قواتنا العسكرية في الميدان، لم ننجح في اعتقال هؤلاء المنفذين ".

وذكرت يديعوت أحرونوت أن زعيم المعارضة الإسرائيلية اسحاق هرتسوغ أكد أن الإسرائيليين يعيشون أجواء انتفاضة ثالثة منذ فترة من الزمن، وأن الحل الحقيقي لمواجهتها بالانفصال عن الفلسطينيين، حينها سيتوقف قتل اليهود، وقال "سبق لي أن حذرت في أغسطس/آب الماضي من اندلاع هذه الانتفاضة من قبل شبان فلسطينيين صغار".

من ابرز العناوين المتداولة في الصحف:

-         انفجار عبوة ناسفة في جبل الخليل وضعت الى جانب الطريق المؤدي الى مستوطنة عوتنائيل

-         الجيش الاسرائيلي يقوم بإغلاق المحطة الفضائية فلسطين اليوم المحسوبة على حركة الجهاد الاسلامي في البيرة

-         المجلس الوزاري المصغر يقرر الاسراع في سد الثغرات في السياج الامني الفاصل في محيط اورشليم القدس وفي جنوب جبل الخليل

-         محمود الزهار: حماس تعمل لتحسين علاقاتها مع ايران

-         يوآف مردخاي :" العلاقات بين حركة حماس في قطاع غزة وتنظيم داعش في سيناء مستمرة"

-         روسيا تسلم ايران صواريخ من طراز اس- 300 في شهر آب او ايلول من العام الحالي

-         دي ميستورا :" العملية السياسية في سوريا تعني حكما جديدا ودستورا جديدا وانتخابات باشراف الامم المتحدة"

-         بان كي مون يدعو ايران الى التحلي بالاعتدال والامتناع عن أي استفزاز من شأنه ان يؤدي الى تصعيد الاوضاع

-         المرشح الجمهوري دونالد ترامب يصرح بانه من أكبر المؤيدين "لدولة اسرائيل"

نقلت صحيفة هآرتس عننائب الرئيس الأميركي جوزيف بايدن قوله إن الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، معنيّ بالتوصل إلى اتفاق مصالحة مع إسرائيل وإنهاء الأزمة في العلاقات بين الطرفين في أعقاب العدوان الإسرائيلي على أسطول الحرية في أيار العام 2010.

ونقلت عن موظفين إسرائيليين رفيعي المستوى قولهم إن بايدن قال لنتنياهو إنه مستعد للمساعدة بأي شكل في تمرير رسائل بينه وبين إردوغان أو بأية خطوة أخرى تسمح بالتغلب على الخلافات المتبقية بين الطرفين.

وأضاف الموظفون أن نتنياهو أبلغ بايدن بأن طاقمي المفاوضات الإسرائيلي والتركي يواصلان الاتصالات ولم يتم التوصل إلى اتفاق بعد، "ونحن نجري مفاوضات انطلاقا من النية بالتقدم نحو اتفاق مصالحة ولكن لدينا خطوط حمراء أيضا".

وتابع نتنياهو أن "الخط الأحمر" الإسرائيلي الرئيسي يتعلق بطلب إسرائيل بإغلاق تركيا مقر لحركة حماس في إسطنبول، بادعاء أن هذا المقر يوجه تعليمات لنشطاء في الضفة الغربية لتنفيذ عمليات. وذكر نتنياهو بالمطلب التركي بتخفيف الحصار بشكل كبير عن قطاع غزة وقال إن هذا موضوع يمنع التوصل إلى اتفاق.

2016-03-11 10:41:23
عدد القراءت (3605)