السويد سياسة رئيس وزراء السويد يتراجع في تصريحاته بعد وصفه هجمات الطعن بأنها ليست إرهابا

تراجع رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين الثلاثاء 8 ديسمبر عن ما قاله قبل يوم واحد بأن هجمات الطعن التي يقوم بها الفلسطينيون في إسرائيل ليست إرهابا.

وكان ستيفان لوفين قد صرح يوم الأثنين 7 ديسمبر/كانون الأول لوكالة الأنباء السويدية أن هجمات الطعن غير مصنفة كإرهاب، مضيفا "هناك تصنيف دولي حول ما يشكل أو لا يشكل إرهابا، وحسب معرفتي، هجمات السكين في إسرائيل ليست معرفة كإرهاب".

ولكن في وقت لاحق من الثلاثاء، اتصل رئيس الوزراء السويدي بوكالة الأنباء السويدية "تي تي" لتوضيح تصريحه الذي أدلى به قبل يوم ، خشية وقوع "سوء فهم"، حيث قال للوكالة "ما أردت قوله هو أنه من غير الواضح إذا كانت هجمات السكين منظمة من قبل مجموعة مصنفة كمنظمة إرهابية"، مضيفا، "مع ذلك، الهجمات بحد ذاتها تشكل إرهابا".

2015-12-08 22:44:20
عدد القراءت (13458)