اوروبا رياضة كلاسيكو العالم بين سحر ميسي والريال الجريح

يتوقف العالم اليوم عند العاشرة لمشاهدة أجمل كرة قدم من أكبر ناديين في تاريخ  كرة القدم  دائماً يكون صراع ميسي ورونالدو هو الشغل الشاغل للجماهير المتابعة للكلاسيكو في ظل الندية والتنافس الرهيب بين النجمين الكبيرين في السنوات الأخيرة سواء على مستوى صدارة الهدافين ويأمل مدرب برشلونة لويس إنريكي أن يواصل فريقه الأداء المميز الذي يقدمه في الأيام الأخيرة وبالأخص نجم الفريق ليونيل ميسي.

أما كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد، فيدخل المباراة وهو يمني النفس بأن يعود فريقه للشكل الذي أهله للفوز بالعاشرة الموسم الماضي، وذلك بعد المستوى الهزيل الذي ظهر فيه الفريق منذ بادية السنة الحالية 2015.

وقدم نجم الفريق ليونيل ميسي أداء خياليا أمام مانشستر سيتي في إياب الدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، وساعد العملاق الكاتالوني على وصول الدور ربع النهائي للبطولة.

فعلى البلوغرانا الفوز في الكلاسيكو، وبذلك سيواصل الاداء الجيد في جميع البطولات، وينتزع انتصاره التاسع في آخر 10 مباريات في الدوري الإسباني، والتي منحته الصدارة على حساب الملكي بفارق نقطة واحدة.

فيما يدخل الريال المباراة بعد استراحة طويلة بعد الفوز 2-0 على ليفانتي، وهو الأول في الليغا في آخر 3 مباريات.

ربما تلك النتيجة ستساعد الملكي بكل تأكيد قبل رحلتهم إلى ملعب كامب نو، ويعلم المدرب كارلو أنشيلوتي تماما أهمية هذه المباراة، وأن الهزيمة ستبعده بفارق 4 نقاط خلف برشلونة، وربما تنهي المنافسة على اللقب لصالح الفريق الكاتالوني.                                    ت.م

2015-03-22 11:53:34
عدد القراءت (2365)