كتب ناصر قنديل الأزمة البنیویة للكیان : لا حكومة

الأزمة البنیویة للكیان : لا حكومة 
كتب ناصر قندیل
- إنتھت الإنتخابات الرابعة خلال عامین ورئیس حكومة الإحتلال بنیامین نتنیاھو یسعى لنیل أغلبیة 
تمكنھ من تشكیل حكومة مریحة ، وقد فشلت الإنتخابات في مراتھا السابقة في تحقیق ذلك ، وكلما 
شعر نتنیاھو أن الإنتخابات التالیة ستكون أفضل تأتي النتائج اسوأ لجھة سعیھ لنیل أغلبیة مریحة ، 
ویجد نفسھ مطوقا لمعادلات أنتجتھا الإنتخابات تعقد المھمة أكثر وأكثر .
فالحصیلة التي حملتھا الإنتخابات جعلت معسكر نتنیاھو یحصل على 52 مقعدا من أصل ال61 - إنتھت الإنتخابات الرابعة وجاءت النتائج التي إفترض نتنیاھو انھا ستحل المشكلة لتزیدھا تعقیدا ، 
التي یحتاجھا لتشكیل الحكومة ، بینما نال المعكسر المقابل 51 مقعدا ، وتزعت المقاعد ال17 بین 
ثلاثة أطراف ، مجموعة نفتالي بینیت التي نالت 7 مقاعد ومجموعتین فلسطیتین عربیتین ، واحدة 
مناوئة لنتیاھو ومؤیدة لخصومھ نالت 7 مقاعد وواحدة مؤیدة لنتنیاھو نالت 4 مقاعد .
- المشكلة التي یواجھھا نتنیاھو یواجھ مثلھا مناوئوه ، فاستمالة بینیت لاي من المعسكرین غیر كافیة 
لامتلاك 61 مقعدا ، وبالتاي لابد لكل من الفریقین كي صیر اغلبیة ان یستمیل بینیت وحلیفھ من 
العرب الفلسطینیین، لكن انضمام الحلیف العربي في كل من المعسكرین سیعني خروج مكونات 
صھوینیة متطرفة عقائدیا ترفض اي مشاركة عربیة في التحالف .
- الحصیلة الظاھرة حتى الآن ھي أن معسكر نتنیاھو معكسر مناوئیھ اعجز من تجمیع الأغلبیة 
اللازمة لتشكیل حكومة ، ویظھر الوضع امام فرضیتي حكومة مشابھة للتي كانت وضمت نتنیاھو 
وتحالف ازرق ابیض برأسین وفشل أو الذھاب الى انتخابات خامسة یبدو انھا مرجحة .
- ماذا عساھا تكون الأزمة البنیویة غیر ذلك ؟

2021-03-27
عدد القراءت (253)