مانشيت البناء ترامب يغادر البيت الأبيض ويدير ظهره لحفل التنصيب ... واعدا بالعودة القريبة

ترامب يغادر البيت الأبيض ويدير ظهره لحفل التنصيب ... واعدا بالعودة القريبة 
بايدن منصرف للتصدع الداخلي ...وسؤال كيف لا تكون ايران اقرب للقنبلة ؟ 
مجلس الدفاع لتمديد الإقفال ...وعويدات سيستمع لسلامة ...والقومي لتسريع الحكومة
كتب المحرر السياسي 

بمساندة ثلاثين مليون أميركي من أصل سبعين مليون منحوه أصواتهم ، بدوا مستعدين لمغادرة الحزب الجمهوري الى حزب جديد تحت قيادته  وفقا لتقديرات إعلامية أميركية ، بدأ الرئيس الأميركي السابق المحلة الجديدة من حياته السياسية كزعيم لحركة البيض المتطرفين الذين يعتبرون أميركا ملكا لهم ، ولا يعترفون للآخرين بحق فرض الرئيس عليهم ، سواء كان الرئيس أبيضا كحال الرئيس الحالي جو بايدن ، أو كان من غير البيض كحال الرئيس الأسبق باراك اوباما ، وترامب الذي غادر البيت البيض مديرا ظهره لحفل تنصيب الرئيس جو بايدن ، أعلن عن وعد بالعودة بطريقة معينة قريبا ، فيما منح العفو للعشرات من أركان حملته تحضيرا لمعركة تصفية الحساب في الإنتخابات الداخلية في الحزب الجمهورية لتسمية المرشحين للإنتخابات في مجلسي النواب والشيوخ النصفية خريف العام 2022 ، وتصفية الحساب هو المصطلح الذي اطلقه انصار ترامب متوعدين النواب والشيوخ الجمهوريين الذين إعترفوا بنتائج إنتخاب بايدن .

 الرئيس الجديد جو بايدن وضع في خطاب القسم كما في مداخلات وزرائه المعينين أمام لجان الكونغرس ، أولوية وحيدة طغت على ما عداها ، حتى اختصرت السياسة الخارجية بجملة واحدة هي استعادة مكانة أميركا العالمية ، بينما تركز الخطاب على محاولة مخاطبة الخصوم بالتأكيد على وحدة اميركا وحاجة الاميركيين لتجاوز الخلافات ومواجهة التحديات ، وفيما وقع بايدن أوامر تنفيذية منها العودة لاتفاقية المناخ وبدء حملات التلقيح ضد كورونا ، تحدثت اوساط اميركية متابعة للسياسة الخارجية في عهد بايدن عن تفرغ اميركي لمخاطر التصدع المتوقع ان تظهر علاماته بعد الانتهاء من حملة عزل ترامب في الكونغرس ، وقالت المصادر ستكون السياسة الخارجية بالقطعة ، رغم محاولة صياغة استراتيجية ، ولذلك ستتركز الدبلوماسية الاميركية على صياغة مواقف أميركية أوروبية موحدة تجاه روسيا والصين وملفات السياسة الدولية ، لكن ستبقى هناك حالات طارئة وداهمة ، كحال الملف النووي الإيراني الذي قال وزير الخارجية الجديد انتوني بلينكن أنه داهم بعدما ترتب على إنسحاب ترامب من التفاهم النووي اقتراب ايران من امتلاك مقدرات انتاج قنبلة نووية ، واختصرا هذه المدة التي رسمها الاتفاق بسنة كحد ادنى الى ثلاثة شهور ، وهذا ما تراه المصادر تمهيدا لفتح قنوات دبلوماسية لتسريع العودة الى التفاهم النووي وهو ما لايمكن تحقيقه دون رفع العقوبات ، ليتقرر عبر قنوات التفاوض غير المباشر نوع العقوبات التي سيتم رفعها وحجمها وما إذا كانت ايران ترضى باأقل من العودة الى ما كان عليه الحال قبل الانسحاب الاميركي من الاتفاق النووي ، وهذه الفجوة هي ما يجعل المشهد معقدا .

لبنانيا ، حكومة تنتظر حراكا ومحاولات وساطة لم تتبلور بعد ، ودعوة للحزب السوري القومي الإجتماعي لتسريع تأليف الحكومة خارج الحسابات الطائفية والمذهبية ، واجتماع للمجلس الاعلى للدفاع لبحث نتائج الإقفال العام ودراسة مقترح اللجنة الوزارية بتمديد الإقفال حتى العاشر من شباط او الخامس عشر منه ، والتشدد في تضييق حدود الإستثناءات ، بينما ملف المراسلة القضائية السويسرية بحق حاكم مصرف لبنان لا يزال في الواجهة وعنوان اهتمام سياسي واعلامي بانتظار مثول الحاكم امام مدعي عام التمييز غسان عويدات .

 

 

 

2021-01-21
عدد القراءت (597)