سورية اقتصاد قريبا تعاون إخباري اقتصادي لتوب نيوز ناصر قنديل مع الدكتور شادي احمد

بحكم اختصاصي و اهتمامي بالاقتصاد أطالع يومياً جميع الأخبار و التحليلات الاقتصادية العالمية و العربية و المحلية...

حن اسمع عن العقود و الصفقات الضخمة و الاتفاقيات الدولية من عقود روسية صينية بمئات المليارات و شراء ايلون ماسك ل تويتر ب 44 مليار و إطلاق الامارات كل يوم لمشاريع المليارات و قيام ايران بتوقيع عقود استراتيجية و تطور رواندا بمعدل نمو تاريخي و اجد ان 20% من شعب سنغافورة أصبحوا مليونيرية و (ماك لي) أصبح ملياردير من الصفر و اكتشافات كبيرة ستجعل من الدول و الشعوب و الأفراد بافضل مستوى معيشة و اخبار البورصات التي تفوق الخيال..... ناهيك عن التبدل الكبير بالعلاقات المالية الدولية بعد قرار الروبل.. 

و اجد ان أخبارنا تتعلق بتوزيع البنزين كل عشرة أيام و الخبز على البطاقة و التقنين الكهربائي و. و. و.

يصيبني الأسى و ليس (الاحباط)..

و أسأل نفسي... لماذا أخبارنا الاقتصادية بهذا الوضع..

افهم جيداً بل و مقتنع بان الحرب كانت السبب الأول و لكنها ليست السبب الوحيد للأزمة.

لماذا الأسى؟

لأننا كوطن و كشعب لا نستحق الذي حصل بنا.. و لأننا و رغم ظروف الأزمة كان يمكننا ان نفعل شيئا ما. لعدم تفاقمها.. و لأن النزيف الكبير لشبابنا و شاباتنا أصبح بما يشبه الانتحار المجاني

لماذا لست محبط؟

لأنني أجد ان في هذا الوطن مقومات مذهلة.. تفوق ما هو مشاهد.. و لا تحتاج إلا إلى حلول إبداعية تبدأ من حسن إدارة الإقتصاد الوطني و إطلاق الطاقات البشرية السورية في الداخل والخارج و رعاية المبادرات الفردية و العمل الجماعي..

بحكم اختصاصي الأكاديمي أشارك كثيرا في مؤتمرات دولية في معظم بلدان العالم و في كل مرة اعود للوطن أشعر بأن هذا الوطن يجب (يجب) ان يكون ب مصاف هذه الدول..

هذا إيماني الذي لن اتزحزح عنه
و هذا إيماني بانه يوماً ما ستكون لدينا (الاخبار الاقتصادية ) المهمة..
#شادي_أحمد

2022-05-01 12:56:33
عدد القراءت (372)