العالم منوعات في زمن كورونا"... قصة حبيبين جمعهما الحجر الصحي

شهدت شرفات حي في مدينة فيرونا الإيطالية ولادة قصة حب جديدة شبيهة بقصة "روميو وجولييت"، وكانا بطلاها شاب وشابة تعرفا على بعضهما البعض من خلال الحجر الصحي الذي تسبب به انتشار وباء "كورونا" في البلاد.

فبحسب وصفه قال ميشيل دالباوس، صاحب الـ38 عاما بانه أغرم من النظرة الأولى، وهو يراقب جارته باولا أنيلي صاحبة الـ40 عاما وهي تسير عبر شرفة شقتها في مدينة فيرونا الإيطالية.

وقال دالباوس إنه يتذكر تاريخ 17 مارس، جيدا، حين أجبر على العمل من المنزل ليشاهد أنيلي للمرة الأولى، قائلا "أدهشني جمال هذه الفتاة على الفور، بابتسامتها. كان علي أن أتعرف عليها".

ولكن بعد ظهر ذلك اليوم، بينما كانت أختها تعزف على الكمان على الشرفة كعادتها كل مساء لتنشر البهجة في الحي منذ أن خضع لإجراءات العزل المنزلي، لفتت نظرة دالبوس انتباه أنيلي.

2020-10-08 12:02:43
عدد القراءت (1947)