سورية رياضة - منى رشه أول رافعة وبطلة أثقال سورية -

( تقرير : فيصل علي )
منذ قديم التاريخ كان الرجال يفتخرون بقوتهم وعضلاتهم لإثبات وجودهم ، ومع مرور الزمن أصبح للمرأة دورها فشاهدنا نساءً يسجل التاريخ بطولاتهم ، وفي الرياضة يوصف البطل القوي من خلال لعبة تحتاج إلى قوة بدنية وجهد عضلي وتركيز ذهني ألا وهي لعبة رفع الأثقال وفي بلدنا سوريا رياضية أحبت اللعبة من خلال أسرتها الممارسة للعبة رفع الأثقال فكانت أول لاعبة ترفع الأثقال في بلدنا ومنها انطلقت إلى العربية وحققت البطولات إنها البطلة منى رشه التي كان لنا هذا الحوار معها تحدثت فيه عن مسيرتها الرياضية :
- منى ابراهيم رشه مواليد حماه سلحب الصقلية 1981 نادي الجيش الرياضي لرفع الأثقال وموظفة في الشركة العامة لصناعة السكر في حمص بمرسوم جمهوري نظراً لإحرازي عدة بطولات على المستوى العربي .
وعن بداياتي : بدأت بلعبة رفع الأثقال وأنا في عمر خمس سنوات بإشراف مدربي وأخي البطل العالمي محمد رشه حيث كان لدينا في المنزل غرفة مخصصة للتدريب على رفع الأثقال وكنت أتدرب بأوزان خفيفة علبتين من حليب الأطفال مصنوعة من الإسمنت حيث لم تكن هناك أجهزة حديثة متوفرة وشجعني أخي على المثابرة والإهتمام باللعبة وكان له الفضل الأكبر في نجاحي .
وعن مشاركاتي : شاركت في أول بطولة على مستوى القطر في ملعب العباسين بدمشق عام 1996 وأحرزت المركز الأول على الناشئين وكنت أول فتاة في سوريا تمارس هذه اللعبة ، وبعدها شاركت في بطولة العرب في الجزائر 1998 وكانت أول مشاركة لي على مستوى الوطن العربي وأحرزت ست ميداليات ذهبية على مستوى الناشئات والسيدات ، وتفوقت في هذه البطولة على اللاعبة المصرية هبة السيد التي أحرزت المركز الثالث ببطولة العالم ، وبعدها شاركت في دورة عارف نصرت بسكاريه بتركيا وأحرزت المركز الاول متفوقة على اللاعبة التركية   ب 27.5 كغ ، وشاركت في بطولة العرب التي أقيمت في لبنان وأحرزت ست ميداليات ذهبية بفئة  الناشئات والسيدات ، وبعدها شاركت في بطولة العرب التي أقيمت في تونس .
كان رصيدي من الذهب أكثر من أربعين ذهبية على مستوى الوطن العربي وتركيا وشرق اسيا وفي كل مرة كنت أحطم الأرقام العربية القياسية وإلى
الأن الأرقام كلها مسجلة باسمي بوزن 48 كغ وأخر مشاركة كانت في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط في تونس وأحرزت المركز الرابع واعتزلت في 2001 . 
أما عن الطموحات حدثتنا البطلة منى رشه : أطمح لأكون عضو في الاتحاد السوري لرفع الأثقال أو في اللجنة الفنية لأكون قريبة أكثر من هذه اللعبة التي أحبها وأنا جاهزة لكل ما يتطلب مني لخدمة هذه اللعبة وخدمة الوطن ليبقى علم بلدي مرفوعاً في المحافل العربية والدولية .
وتابعت بطلتنا حديثها بالقول : رياضتنا اليوم أفضل بكثير عما قبل وخصوصاً بعد استلام السباح العالمي الأستاذ فراس معلا لرئاسة الإتحاد الرياضي العام ومتابعته لكل الرياضيين واهتمامه الكبير بهم وختمت حديثها بالشكر لكل من وقف معها وخصوصاً أخيها المدرب العالمي محمد رشه الذي كان له الفضل الأكبر في نجاحها وتحقيقها للإنجازات والتحية الأكبر لراعي الرياضة والرياضيين السيد الرئيس بشار الأسد وكل التحية لرجال الجيش العربي السوري والرحمة لأرواح الشهداء الذين قدموا أنفسهم فداء للوطن والشكر موصول للفتتكم الكريمة بلقائي وتذكير الجمهور الرياضي بي وللإعلام الرياضي الصادق مع الأمنيات بالتطور والتقدم لرياضتنا وخصيصاً لعبة رفع الأثقال .

2020-07-11 08:56:49
عدد القراءت (113)