سورية محليات هل ستنتقل عدوى فشل النظام الفصلي المعدل إلى السنة التحضيرية؟

هل ستنتقل عدوى فشل النظام الفصلي المعدل إلى السنة التحضيرية ؟

السنة التحضيرية استحدثت على حسب علمنا لضمان دخول الطلبة إلى الكليات الطبية لمن يستحق فقط واستبعاد من استطاع الغش في المرحلة الثانوية وماعدى ذلك لا أعتقد كما لا تعتقدون لها أي مبرر وليست متبعة في أي نظام جامعي في العالم:
وإذا قلنا بأن الجامعات الحكومية لا بد ولا مفر من وجود السنة التحضيرة فلماذا لا تطبق هذه التحضيرية على الجامعات الخاصة التي يدخل فيها الطالب كلية الطب البشري ذات الطابع الانساني والتماس المباشر مع المواطن بمعدل ١٦٠ درجة والذي لا يؤهله لدخول كلية الرياضة او التربية أو الآداب في الجامعات الحكومية ؟
وهذا ما جعل الأهالي وأبناؤهم يهربون من معمعة السنة التحضيرية ويسجلون تسجيلاً مباشراً في الجامعات الخاصة ويكسبون الوقت والجهد وتكسب الجامعات الخاصة ماتكسب من ملايين 
فمن المستفيد الحقيقي من السنة التحضيرية  ؟ هل هو الطالب والنظام التعليمي العام وسوية الخريجين مستقبلا ؟ أم الجامعات الخاصة التي لا يطبق عليها برنامج السنة التحضيرية من أصلاً؟
قرارات عديدة ألغيت هذا العام كان اهمها النظام الفصلي المعدل ومواضيع عديدة تم حلها كان أهمها المستنفذين وطلاب الدراسات العليا والتي كان النظام التعليمي بأمس الحاجة وجميعها نقاط تسجل لصالح وزير التعليم العالي الدكتور بسام ابراهيم ..؟
 فهل سيكون مصير التحضيرية الفشل وستعود التعليم العالي "لرشدها كما يقال" وتلغي هذه البدعة التي لم تكسب رضى أحد سوى من أبتكرها على أبعد تقدير.

2019-08-19 21:05:30
عدد القراءت (187775)