قطر أمن قطر لمقاطعيها: هذه إهانة.. تعاملنا مع "النصرة" لا يعني أننا مع أفكارها!

قال وزير خارجية دويلة قطر، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن بلاده لن تناقش أياً من الأمور التي "تمس استقلالية الدول،" في إشارة لمطالب "دول المقاطعة".
وفي لقاء مع قناة "سي أن أن" الأمريكية، أشار آل ثاني إلى أن "أي شيء يتلاعب باستقلالية الدولة لن نتحدث أو نتناقش فيه، وما يحدث هو حركة عدوانية وإهانة بالنسبة لأي دولة مستقلة".
وقال آل ثاني: "اتهموا قطر بأن لديها علاقة خاصة مع إيران مثلا، ولم يسبق أن فرضوا هذه التدابير على إيران من جهة أخرى، لذا هو عمل عدواني ضد دولة لعدة أسباب، وليس لعلاقة مع حكومة طهران"، وحول تمويل الإرهابيين قال: "إذا كان هناك أي مواطن قطري يموّل منظمة إرهابية فإنه سيحاسب على ذلك، وهناك أكثر من شخص في المحاكم لهذه الأسباب، وقسم منهم حكم عليه أيضا".
وأشار آل ثاني إلى أنه "في حال وجود أي عامل في المجالات الإنسانية ويعمل تحت نظام الحكومة القطرية، فعليه أن يلتزم بقوانين البلد المستفيد من الخدمة، وقال: "في حال وجود أي مخالفة لذلك عليهم تقديم بلاغ بالأمر، وقطر ستتخذ الإجراءات المناسبة بحقهم"، وأضاف، "نحن ضد أي دواع للكراهية سواء في قطر أو خارجها".

2017-07-07 10:20:12
عدد القراءت (5624)