سويسرا أمن انتحاري يقضي على قادة في هتش بإدلب بسيارة مفخخة

استهدف إنتحاري يقود سيارة مفخخة مساء أمس، مسجداً لـ"العلوم الشرعية" يتبع لـ"هيئة تحرير الشام" الإرهابية في قرية حفسرجة بريف إدلب، ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات بينهم قياديين في  "الهيئة" التي تعتبر أحد أفرع جبهة النصرة في سورية.
وبحسب مصادر إعلامية تتبع للفصائل الإرهابية في إدلب، فقد أدى التفجير إلى مقتل 20 شخصاً على الأقل وإصابة آخرون في التفجير الانتحاري الذي استهدف المعهد الشرعي.
وبحسب المصادر، فقد قتل في التفجير الانتحاري كل من القادة "أبو يحيى المصري" مؤسس المعهد الذي أطلق عليه إسم معهد القنيطرة، و"أبو مضاوي السعودي" و "أبو أسامة الجزائري".
حيث أشارت مصادر محلية إلى أن المعهد يتبع للهيئة وخاص بتعليم القرآن وإعطاء الدروس الشرعية.
كذلك، أكّدت المصادر أن المصري الذي قتل بالتفجير، كان قد أصيب في معركة مطار تفتناز العسكري قبل سنوات حيث كان يقود أحدى مجموعات الاقتحام وبترت إحدى يديه في المعركة ضد الجيش العربي السوري.

 

2017-07-05 13:42:38
عدد القراءت (4620)