استراليا سياسة رئيس الوزراء الأسترالي يعلن فوزه في الانتخابات التشريعية

أعلن رئيس الوزراء الأسترالي الأحد فوزه في الانتخابات التشريعية، بحصول الائتلاف المحافظ الحاكم على 74 مقعدا من أصل 150 من مقاعد البرلمان، وفق نتائج أولية، ما يتيح له تشكيل الحكومة الجديدة.

فاز الائتلاف المحافظ الحاكم في أستراليا في الانتخابات التشريعية، وفق ما أعلن رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم ترنبول، ما يسمح لحكومته الائتلافية أن تظل في الحكم، فيما أقر حزب العمال المعارض بالهزيمة.

وأعلن رئيس الوزراء فوزه في مؤتمر صحفي في سيدني قائلا “فزنا بالانتخابات. خضنا هذه الانتخابات بحجج قوية وقضايا سياسية يصعب مواجهتها وقمنا بذلك بطريقة سلمية تماما وهذا شيء جدير بالاحتفال.”

ولا يزال فرز الأصوات مستمرا لليوم الثامن، ويتوقع فوز ائتلاف ترنبول بمقعدين من خمسة لا تزال غير محسومة، وهو أمر من شأنه تمكين الائتلاف من تشكيل حكومة أغلبية بعدما ضمن بالفعل الحصول على 74 مقعدا من أصل 150 من مقاعد البرلمان تم التنافس عليها في الانتخابات.

ورغم توقعات بتشكيل حكومة أغلبية، فإن مغامرة ترنبول بالدعوة لانتخابات ارتدت عليه بقوة بميل الناخبين نحو حزب العمال المنتمي لتيار يسار الوسط وزيادة شعبية أحزاب صغيرة ومستقلين.

وبسبب الفارق البسيط الذي تفوق به الائتلاف على حزب العمال، فقد يضطر ترنبول للاعتماد على المستقلين الذين حصلوا على خمسة مقاعد ليضمن تمرير أي قانون. ويثير هذا تساؤلات حول فعالية أداء حكومته على المدى البعيد.

وأقر حزب العمال بالهزيمة مع اقترابه من الحصول على 69 مقعدا. وقال بيل شورتن زعيم الحزب في مؤتمر صحفي “من الواضح أن السيد ترنبول وائتلافه سيشكلون حكومة.”

وتعهد حزب العمال بعدم عرقلة عمل البرلمان الجديد رغم أن كثيرا من المستقلين يعارضون برنامج عمل الائتلاف الخاص بالوظائف والنمو.

2016-07-10 18:21:29
عدد القراءت (10179)