كندا سياسة كندا تستقبل 25 ألف لاجىء سوري

أعلنت وزارة الهجرة بكندا أنها استكملت استقبال 25 ألف لاجىء سوري تنفيذًا لجدول زمني أعيد النظر فيه، ووعد انتخابي لرئيس الوزراء جاستن ترودو.

وكان رئيس الوزراء وعد خلال حملته الانتخابية باستقبال 25 ألف لاجىء سوري قبل نهاية 2015 موجودين في لبنان والأردن وتركيا، لكن مبادرته اصطدمت بمشاكل إدارية ولوجستية، ما دفع الحكومة الكندية نهاية نوفمبر/تشرين الثاني إلى تحديد شهرين إضافيين لتحقيقها.

وتولى نحو 250 بلدية استقبال اللاجئين الذين وصلوا إلى الأراضي الكندية.

وكتب وزير الهجرة الكندي جون ماكالوم على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أنه "بعد أن وصلت مساء السبت رحلة تشارتر إلى مونتريال.. لدينا 25 ألف لاجئ.. لدينا سبب لنفخر بأننا كنديون، أهلا باللاجئين".

جدير بالذكر أن نصف الدفعة الأولى التي وصلت إلى كندا في 11 ديسمبر/كانون الأول على متن طائرات انطلاقًا من لبنان والأردن كانت على نفقة الحكومة الكندية. هذا وأوضحت وزارة الهجرة أن القطاع الخاص أو منظمات خيرية أخرى رعت إيصال العدد المتبقي.

وأعلنت الحكومة الكندية أنها ستستقبل 12 ألف لاجىء إضافي حتى نهاية العام في إطار برنامج مرتبط بالمفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، بحسب المصدر نفسه.

يذكر أنه ومنذ بدء العملية، اتصلت مفوضية الأمم المتحدة بنحو 70 ألف لاجىء سوري في مخيمات بلبنان والأردن مقترحة عليهم الهجرة إلى كندا وقد تجاوب أقل من نصف العدد للمقترح.

2016-02-28 21:38:18
عدد القراءت (12695)