كندا سياسة كندا تستقبل 900 لاجئ سوريا يوميا اعتبارا من كانون الاول

تعتزم كندا نقل 900 لاجئ سوري جوا بشكل يومي اعتبارا من كانون الاول/ ديسمبر المقبل بعد ان اعلن وزير الدفاع ان التضامن مع هؤلاء اللاجئين يوجه رسالة الى الارهابيين.

وقال مسؤولون كنديون انه سيتم الاعلان الثلاثاء عن تفاصيل خطة لاستقبال 25 الف لاجئ سوريا بحلول نهاية العام.

وتابع الاعلام المحلي نقلا عن وثيقة تم تسريبها ان الحكومة تعتزم احضار 900 لاجئ سوري جوا بشكل يومي من الاردن الى مونتريال وتورنتو اعتبارا من الاول من كانون الاول/ ديسمبر.

ومن هناك سينقلون الى قاعدتين عسكريتين في اونتاريو وكيبك حيث سيتم ايواؤهم بشكل مؤقت بحسب وسائل الاعلام.

وقدرت هذه المصادر الكلفة ب1,2 مليار دولار كندي على ست سنوات.

وصرح وزير الهجرة جون ماكالوم امام صحافيين في اوتاوا ان كلفة العملية وتفاصيل اخرى سيتم الكشف عنها الثلاثاء.

الا ان وزيرة الصحة جاين فيلبوت قالت ان المعلومات التي تم تسريبها "قديمة ولا يمكن الوثوق بدقتها".

من جهته، صرح وزير الدفاع هارجيت سجان في منتدى امني في مدينة هاليفاكس ان اوتاوا توجه رسالة الى تنظيم "داعش" عندما تستقبل لاجئين سوريين.

وقال هارجيت "لا تقتصر هذه الازمة على الجانب الانساني. وهذه الخطوة ستوجه رسالة قوية الى تنظيم «داعش»".

وشدد هارجيت على ان البلاد تريد احضار الاسر الاكثر معاناة والتي تتمتع بمهارات يمكن ان تستفيد منها كندا ولا تشكل في الوقت نفسه اي تهديد للامن القومي.

2015-11-22 12:02:40
عدد القراءت (12732)