روسيا اقتصاد الاقتصاد الروسي إلى حالة ركود عام 2015

قال نائب وزير الاقتصاد الروسي، ألكسي فيديف إن العقوبات التي فرضت على روسيا فضلا عن أسعار النفط المنخفصة ستسهم في انزلاق الاقتصاد الروسي في براثن الكساد العام المقبل وذلك في تحول جذري بنمو الناتج المحلي الإجمالي 1.2 بالمئة.

وأعلن فيديف أن الناتج المحلي الإجمالي سينخفض 0.8 بالمئة في العام المقبل.

وخفضت الوزارة التوقعات لمتوسط سعر النفط 20 دولارا إلى 80 دولارا للبرميل في عام 2015.

وكانت الوزارة توقعت في وقت سابق رفع العقوبات في وقت ما منتصف العام المقبل.

وتابع: "هذا يعني إغلاق أسواق رأس المال أمام أغلبية الشركات والبنوك الروسية فضلا عن بيئة استثمار غير مواتية تتمثل في الحالة الضبابية وغياب الأمن."

وذكر أن هبوط سعر النفط سيبقي الروبل ضعيفا.

 

2014-12-03 14:23:35
عدد القراءت (868)