مشاركات في زمن الكورونا سيناريوا الرياضة في مهب الريح ؟؟ / خاص توب نيوز فاديا مطر

في زمن الكورونا سيناريوا الرياضة في مهب الريح ؟؟

لطالما قدم لنا التاريخ صوراً وأساطير لابطال أقوياء ذوي أجساد فتية، من جلجامش إلى هرقل فقد سعى الانسان منذ القدم إلى أن يملك جسداً قوياً

وفي زمن الكورونا قوة الجسد اعطت فعالية في التصدي للوباء الفاحش فلما توقفت هذه الرياضة ؟؟ ومن المسؤول عن ايقافها رغم ان الصحة العالمية قد اعلنت ان الرياضة هي احد اسباب تقوية جهاز المناعي

توب نيوز تلتقي بأمين سر اتحاد كمال الأجسام سمير اسماعيل تحدث :  أين الرياضة والرياضيين لماذا هذا التجاهل لاأحد يأتي على ذكرنا ولا حتى بالسيناروهات المستقبلية مئات الألوف من الأشخاص تعيش على الرياضة

اسماعيل لفت باننا مستعدين لتنفيذ كل شروط السلامة التي تضعها وزارة الصحة لقد وصلت بنا الحال الى الحضيض

 اسماعيل ذاكرا ان يناء الأجسام السوري لم تتدخل حتى اللحظة في حملات تحييد الحكومة عن قرارها بافتتاح الصالات الرياضية هل السبب افتقار وجود آلية محكمة تضمن عدم انتشار الوباء ؟

مشيرا بان ما يهمنا وجود آلية فعالة على الأرض تضمن سلامة جميع المشتركين وبالتالي عدم نقلهم الوباء لعائلاتهم بعد عودتهم من التمرين  ولكننا اليوم أمام حالة من نوع محزن وعلينا ان نتفادى اضرار اكثر مما تمر بها بلدنا

اسماعيل وبالرغم من أن معظم الصالات الرياضية غير صحية بالأصل والتهوية فيها سيئة وهذا الوباء تنفسي نستطيع ان نتجاوز كل ذلك بالمشاركة في تنفيذ كل توصيات النظافة بانفسنا فالوعي والادراك بات شغل الشاغل لجميع الفئات

مضيفا بان التعاطف مع أي عامل أو مدرب متضرر يعيش من وراء تشغيل هذه الأندية وبعيداً عن الخسائر المادية الفادحة التي لحقت بمشغلي هذه الأندية.

ستكون هناك آلية ناجحة لتشغيل الصالات الرياضية دون المساهمة بزيادة انتشار الوباء

مختتما اسماعيل  إن اصبحت هناك آلية فعالة ومضمونة نحن مستعدون لإطلاق حملة إعلامية كبيرة في كل مكان لدعمها

نطالب باعادة افتتاح الصالات الرياضية تحت الوضع الاحترازي نتمنى ايصال صوتنا بقوة فالرياضة حياة

2020-04-20
عدد القراءت (13177)