مشاركات حوار فيصل علي / خاص توب نيوز

لقبها شاعرة الياسمين ذات حضور رائع انها الشاعرة هناء الداوودي التي كان لموقع توب نيوز حوار وجميل قالت فيه وحدها الصباحات المزركشة بعبق الياسمين كان لها الحق بمصافحة روحي كل فجر جديد وحدها حمائم الأموي صفقت لقصائد بحت بها للأثير على ضفاف بردى فكان الشاهد و المشهود هي الشآم مسقط قلبي و فيها و منها سر اللحون هي من رتبت مفرداتي و لغتي تراتيل ألقيها على مسامع الأيام ما رواه القلب أني مذ نعومة أظفاري كنت أغبط نفسي أنا المحظية القاطنة بمرمى قاسيونها..أخطو على دروبها ..أتنسم عبيرها فيتملكني حد الاذعان لعشقها و لطالما آمنت أن حب الوطن هو الوجه الأسمى للحب و أن الحرف خير رسول للتعبير عن هكذا حب امتازت طفولتي بميلي للقراءة إلى أن بلغت سن المراهقة ففرض الاحساس سطوته حيث كان و القلم في حالة وفاق تام لتصبح الكتابة حينها زادي اليومي فرحت أخط كل ما يتبادر لذهني ..كان لي عالمي الخاص المخضب بالخيال و الآمال التي تلاشى بعضها بمرور الزمن و هطول الخيبات ..أخذتني الحياة بأحداثها الجلل فابتعدت عن الكتابة لفترة طويلة لكن ذاك الوهج بداخلي لم ينطفئ لأعود بقوة محاولة إيجاد نفسي و لأمارس شغفي من جديد من خلال تجوالي بين أصناف الأدب ..كتبت القصة الفصيرة و الرواية و الخاطرة و الومضة..إلى أن ولجت عالم النثر هذا الفضاء اللامحدود فحلقت فيه بكل حدسي و روحي.. روحي التي عاثت بها الأقدار فحملت هم الأنثى و الوطن و امتلأت شقوقها بكل ويلات الحرب تنوعت كتاباتي بين الوطني و الاجتماعي و الغزل الوجداني و اعتمذت بذلك على الوزن الموسيقي الحسي للكلمات..شاركت بعدد كبير جدا من الأمسيات و المهرجانات الأدبية في دمشق و غيرها من المحافظات السورية و نشر لي الكثير في المجلات و الصحف الورقية و الالكترونية المحلية و العربية ..كما حصلت على عدة شهادات تقدير من مؤسسات أدبية مختلفة في سورية و خارجها كان منجزي الأدبي الأول في عام 2013 بعنوان ترانيم الياسمين تلاه أنثى المطر عام 2016 ثم وشاية عطر في 2017 و قد سكبت عطر حرفي في قوارير أخرى حيث شاركت بثلاثة دواوين مشتركة ترجم بعضها للألمانية و الأمازيغية و لي مجموعتان قيد الطبع حالياً أنا عضو في اتحاد الكتاب و الصحفيين الفلسطينين ( جمعية الشعر ) و عضو مجلس ادارة في مجموعة كلمات الأدبية مازلت على أهبة الحلم و مازال هناك الكثير مما أطمح إليه مكبلة أنا بالحرف و سحره و لأ أرجو حل وثاقي حتى آخر رمق ..وشكرت شاعرتنا موقع توب نيوز لمتابعته واهتمامه بالوسط الادبي والثقافي..

2019-10-21
عدد القراءت (256)