مشاركات في ذكرى الاستقلال لسورية الغالية يوسف ركاب عضو قيادة فرع القنيطرة لحزب البعث العربي الاشتراكي سابقا لتوب نيوز توب نيوز : دمشق : علي العجلوني

في ذكرى الاستقلال  لسورية الغالية
يوسف ركاب عضو قيادة فرع القنيطرة لحزب البعث العربي الاشتراكي سابقا لتوب نيوز 
توب نيوز : دمشق : علي العجلوني                                                                                                                                                       لم يتوقف عدونا عن استهدافنا أرضا وشعبا وتاريخا ومستقبلا. .المستعمر وعبر كل هذه السنوات ،بدل جلده وبدل اسمه وبدل لونه ،
لكنه لم يبدل أهدافه. وخيط الدم متصل منذ الاحتلال العثماني مرورابالمستعمر الفرنسي
وصولا إلى ما سمي (بالربيع العربي) والهدف هو ،هو  تقسيم  ، تفتيت ، تجزئة. .تمهيدا للاحتلال ، في الوقت الذي لم  يغيب الكيان الصهيوني عن المشهد ،وهو الذي لا يخفي اطماعه في القضم او الضم .
ولكي نحمي استقلالنا ونصونه ،ولكي يبقى الوطن عزيزا منيعا ،ولكي لا تذهب دماء شهدائنا هدرا فإنه لابدلنا من اليقضة الدائمة وحشد كل الطاقات في سبيل تحقيق النصر الذي ما هو إلا صبر ساعة ..
لا طريق لنا إلا طريق المقاومة والتي مهما بلغت كلفتها فإنها اقل من كلفة الاستسلام .
لقد دخل أجدادنا في الثورة السورية الكبرى في معارك غير متكافئة عدة وعددا مع الفرنسي المحتل ورفعوا شعار الوحدة الوطنية (الدين لله والوطن للجميع )وانتصروا في كثير من المعارك وكبدوا المستعمر خسائر جعلته يقر بالحقوق الوطنية ومهدوا للاستقلال الذي كان ثمنه دماء وأرواح تسابق أصحابها إلى الموت في سبيل عزة وكرامة الوطن ..
تعالو نبارك لمن حرروا البلاد ونقول ليوسف العظمة وسلطان الاطرش وصالح العلي ..لإبراهيم هنانو و القاوقجي والخراط وآلاف الآلاف من الأبطال على امتداد ساحة الوطن ممن انجزوا الاستقلال ولم يكن لهم غاية او مكسبا إلا رضى الله والوطن نقول لهم كل عام وارواحكم الطاهرة ترفرف حولنا فنستلهم منها الإصرار والعزيمة ..
ولنتوجه لمن حمى الإستقلال في أخطر واعتى هجمة عالمية ضد سورية   فصمد وقاوم ،سلاحه إيمان لا يتزعزع بالله والوطن وخلفه جيش باسل وشعب تمرس في الصمود والعطاء  فنقول له ..كل عام وانت وجيشك وشعبك حماة الاستقلال بالف خير ..وللشهداء الذين ارتقوا وهم يتصدون للعملاء من غربان الليل نقول إنما انتم ببذلكم و عطائكم قد منعتم طيور الظلام من أن تدنس هذه الأرض الطهور ..طوبى لكم في عليو ائكم ولتقروا عينا ولتطمأن ارواحكم بأن تضحياتكم موضع فخرنا واعتزازنا ولن نفرط فيما ضحيتم من أجله .
نموت جميعا ويحيا الوطن

2019-04-21
عدد القراءت (132)