كتب ناصر قنديل حلم بوليفيا وهم في لبنان كتب ناصر قنديل
  • من يريد معرفة حقيقة النهاية المرتجاة لما يجري في لبنان يجب أن ينظر لما جرى في بوليفيا حيث إمتلأ الشارع بالتظاهرات تحت شعارات مطلبية ناتجة عن تدهور الحالة الإقتصادية التي تسببت بها العقولات الأميركية في بلد غني بالموارد وخصوصا بالغاز حيث تحركت معارضة نيابية ووزارية وتحركت وسائل إعلام وناشطون في جمعيات مدنية تحت شعارات غامضة كالتغيير والثورة حتى نضج الموقف في الجيش للإنقلاب ومطالبة الرئيس بالتنحي
  • بعض السياسيين في لبنان من جماعة الوهم الأميركي يعيشون حلم تكرار نموذج بوليفيا ووجود عزيمة أميركية يستبشرون بها من وحي ما جرى في بوليفيا لكنهم يتجاهلون أن الطريق في لبنان ليس سالكا للنموذج البوليفي وهو يحتاج إلى شرطين يجب أن يقيسوا  فرصها ، الأول هو حرب إسرائيلية أميركية تدمر قدرات المقاومة ، والثاني هو حرب داخلية تنتهي بإنتصار الفريق المؤيد للسياسات الأميركية
  • لأن الطريق مسدود أمام الأوهام تبدو العودة للعقل والخيار التفاوضي طريقا حتميا أمام اصحاب الأوهام اليوم وليس غدا لأن التغييرات التي ستكون في الغد لن تكون في صالح الذين يلعبون بالشارع ويأخذونه إلى الإنهيار
2019-11-13
عدد القراءت (1638)