كتب ناصر قنديل السودان : ماذا تريد السعودية والامارات ؟ كتب ناصر قنديل
  • خلال شهور مضت كان واضحا ان المجلس العسكري في السودان يماطل في قبول المطالب التي رفعها الحراك الشعبي حول الصيغة الإنتقالية محاولا تجاهل حقيقة ان دوره هو من ثمار هذا الحراك بعدما كان الجيش مجرد اداة تنفيذ بيد الرئيس السابق عمر البشير
  • جاءت المواقف التي اعلنها المجلس العسكري تجاه حرب اليمن والعلاقة بالسعودية والامارات لتكشف ان المجلس واركانه يمثلون محاولة اقليمية لاحتواء الحراك وتوظيفه لصالح اعادة انتاج النظام السابق لكن بخيارات اقليمية واضحة ومحسومة عبرت عنها حالة القطيعة مع قطر وهو ما يبدو انه كان السبب في التدخل السعودي الاماراتي لاطاحة البشيرالذي اراد الحفاظ على علاقاته بالمحورين الخليجين السعودي الاماراتي من جهة والقطري من جهة مقابلة في مرحلة تسعى السعودية في ليبيا ومصر وسائر افريقيا لحسم الوجود القطري التركي
  • لجوء المجلس العسكري للانقلاب الميداني واستعمال القوة لقتل المعتصمين وتفريقهم بعدما كان اول ما قام عليه ادعاء المجلس هو حماية المتظاهرين والمعتمصين متهما البشير بمحاولة مواجهتهم  بالقوة تفضح الخطة السعودية الاماراتية
  • صمت قوى الحراك عن الشؤون الاقليمية وسياسات المجلس المستهجنة لبلد يعيش حالة ثورة ويتمسك ببقاء قواته في حرب اجرامية في اليمن كان خطأ شجع العسكريين على التمادي ولم يعد مسموحا استمرار هذا الصمت والتغاضي فالموقف من اليمن وفلسطين بوابة المصداقية التي يحتاجها قادة الحراك لتحديد افق وسقف للمعركة التي يراد للسودان ان يواجهها بين الاستقلال والتبعية وليس فقط بين الديكتاتورية والديمقراطية
  • درس بليغ يستحق التمعن في غير السودان
2019-06-04
عدد القراءت (674)