كتب ناصر قنديل سقف الموازنة رسمه وزير المال

ـ كانت الإطلالة التلفزيونية لوزير المال علي حسن خليل مع الإعلامي مارسيل غانم مناسبة لاختبار السقف السياسي للموازنة التي تشكل ملفاً إشكالياً كبيراً في واقع لبنان الراهن داخلياً وخارجياً ولرسم حدود التقشف المقبول والقادر على الانسجام مع سقف حماية الاستقرار كهدف مواز للتقشف بحسابات الداخل والخارج أيضاً.

ـ نجح وزير المال بصورة باهرة في قطف تأييد شعبي وسياسي إستثنائي لأدائه والسقوف التي رسمها وفقاً لمعادلات… وضعنا دقيق لكننا لا ننهار، الأمل موجود والحلّ ممكن، الإجراءات المطلوبة قاسية لكنها تطال الطبقات الميسورة وأولاً أغنياء القطاع العام، وذوي الدخل المحدود خط أحمر، ولا مساس بالرواتب بل بالإضافات غير القانونية والتضخمية في رواتب وتعويضات كبار الموظفين وفي الإنفاق العشوائي للدولة والفوضى المالية في قيودها.

ـ لاقى السياسيون والمسؤلون كلام وزير المال كما لاقاه الشعب، واللافت أنّ التغطية الشعبية التي يحتاجها وزراء المال من السياسيين عندما تكون الأحوال في بحبوحة، وفرها وزير المال للسياسيين والدولة في وضع مالي حرج، وهذا معناه أنّ الشارع يميّز الصدق من الخداع، وأنّ المطلوب احترام ذكاء الناس لتصل إلى قلوبهم…


التعليق السياسي

2019-04-23
عدد القراءت (261)