مانشيت البناء مجموعة مسلحة تقتحم مكاتب "البناء" …ووزير الإعلام يندد ويتابع قضائيا وأمنيا نقابتا الصحافة والمحررين تستنكران الإعتداء و تطلبان تدخل الأجهزة المعنية فورا كتب المحرر السياسي

نقابتا الصحافة والمحررين تستنكران الإعتداء و تطلبان تدخل الأجهزة المعنية فورا
كتب المحرر السياسي
تعرضت مكاتب صحيفة "البناء" فجر أول أمس لاقتحام مجموعة مسلحة ، عبثت بممتلكاتها و حواسيبها
ومعداتها التقنية ، وقامت بتخريب المكاتب ، وتفاعل الحدث على مساحة الساحة السياسية والإعلامية ،
كعمل مستغرب واعتداء على الحريات الإعلامية وتعبير عن عقلية ميليشوية لا تقيم اعتبارا للقانون
وحرمة المؤسسات الإعلامية ، وأجرى رئيس التحرير ومدير التحرير من صباح الأمس إتصالات
شملت وزير الإعلام زياد مكاري ونقيب الصحافة عوني الكعكي ونقيب المحررين جوزيف قصيفي ،
وقام المكتب القانوني في "البناء" بتقديم شكوى أمام القضاء المختص ، وأجرى وزير الإعلام زياد
مكاري اتصالات بكل من وزير الداخلية والنيابة العامة ، طلبا للتحرك الفوري لإخراج المجموعة
المسلحة من مكاتب الجريدة ، وإعادة الأمور إلى نصابها ، وحتى مساء أمس كان الوضع الشاذ لا يزال
قائما ، وكانت الإتصالات مستمرة لقيام الأجهزة القضائية والأمنية بما يلزم ، بينما تلقت "البناء" سيلا
من الاتصالات التضامنية التي أكدت مساندتها لل "البناء" و إدانتها للإعتداء الذي استهدفها ، بينما كان
وزير الإعلام قد اصدر بيانا " ندد فيه بالاعتداء مؤكدا متابعته الحثيثة مع الجهات المعنية" ، فيما استنكر
بيان مشترك لـ نقابتي الصحافة والمحررين ما تعرضت له "البناء" ، ووضع البيان الأمر" بتصرف
الاجهزة الامنية والقضائية المختصة ويطلبان منها التدخل لاعادة الامور الى ما كانت عليه”.

2022-09-16
عدد القراءت (191)