مانشيت البناء ماكرون رئيسا لفرنسا ب 58% بإنتظار حزيران للمساكنة مع ميلانشون رئيسا للحكومة


ماكرون رئيسا لفرنسا ب 58% بإنتظار حزيران للمساكنة  مع ميلانشون رئيسا للحكومة 
غوتيريس بين موسكو وكييف …و بلينكن ولويس يديران الحرب …وقذائف اسرائيلية جنوبا
قارب الموت يهز لبنان من شماله …والكابيتال كونترول ليوم مواجهة جديد 
كتب المحرر السياسي 
على إيقاع الحرب في أوكرانيا التي ترسمها معارك حسم ماريوبول وما تحتزنه من تداعيات ونتائج وأسرار ، وصل الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس الى موسكو سعيا لهدنة تفتح طريق البحر لتهريب بعض الضباط الأميركيين والبريطانيين والفرنسيين الذي يشكلون نواة غرفة العمليات التيقادت الحرب من الحصن المنيع لمعامل التعدين في ماريوبول المفتوح على مينائها البحري ، وفقا لما تقوله مصادر روسية تتمسك بحصر الإنسحاب بالطرق البرية ، وعلى إيقاع الحرب ومعركة ماريوبول وصل وزيرا الخارجية والدفاع الأميركيين ، انتوني بيلنكن ولويد أوستن ، إلى كييف لرسم سيناريوهات المواجهة مع روسيا في المرحلة المقبلة بعدما صارت أميركا في مواجهة مباشرة مع روسيا بعد استنفاد الأوكرانيين لقدراتهم العسكرية والإقتصادية ، وهو ما تقول المصادر الروسية انه قد يتلاقى مع الصراخ الآتي من ألمانيا تحت عنوان العجز عن توريد المزيد من السلاح والعتاد لحساب أوكرانيا ، والعجز عن التأقلم مع معادلة وقف امدادات النفط والغاز من روسيا ، وربما يفتح كل ذلك باب التفاوض حول صيغ التسويات الممكنة .
على إيقاع الحرب ايضا خاضت فرنسا الدورة الثانية لإنتخاب رئيسها ، في منافسة معلومة النتائج سلفا بين امانويل ماكرون ، كرئيس ينهي ولايته الأولى ، وماري لوبان مرشحة اليمين ، حيث حصد ماكرون حاصل التصويت السلبي لمنع لوبان من الوصول الى الإليزيه ، سواء من اليسار والوسط او مسلمي فرنسا ، وحشد له رؤساء أوروبا ما تمكنوا من دعم معنوي ودعوات للتصويت لحسابه ، ورغم ذلك جاء النصر بطعم الهزيمة ، فقد نال 58% من اصوات المقترعين فقط ، وسجلت لوبان أعلى نتيجة يسجلها اليمين في تاريخ فرنسا ، لتفتح فورا المعركة الفاصلة على الإنتخابات التشريعية في 12 و19 حزيران القادم ، حيث تؤكد دراسات الخبراء  أن الأحزاب المتنافسة ستعيد حصاد نسب مقاربة لما نالته في الدورة الأولى ، وبكل الأحوال يستحيل على ماكرون نيل الأغلبية اللازمة لتشكيل الحكومة ، وهو ما سيكون مستحيلا أيضا على منافسته ماري لوبان ، حيث يتوقع ان ينال كل منهما قرابة ثلث مقاعد البرلمان مع تحالفاته ، بينما سيحصد المرشح اليساري جان لوك ميلانشون وتحالفاته الثلث الثالث ، بحيث يكون توليه رئاسة الحكومة ضمن تحالف مع نواب الوسط واليسار ، سواء بالشراكة مع حزب ماكرون او بدونه ، وفقا لما تحمله النتائج ، هو الإحتمال شبه المؤكد ، وهذا يعني العودة الى صيغ المساكنة التي غالبا ما قيل انها تعني تحول الرئيس الفرنسي الى بطة عرجاء طيلة ولايته الرئاسية ، ويعني بالمقابل نيل ميلانشون فرصة تأهيل للإنتخابات الرئاسية القادمة في مواجهة لوبان .
لبنانيا كانت القذائف الإسرائيلية التي استهفت مناطق مفتوحة في جنوب لبنان ، ردا على قذيفة اتهمت جيش الإحتلال حركة حماس بإطلاقها وهدد وزير حرب كيان الإحتلال بني غانتس الدولة اللبنانية بتحميلها تبعات ما يأتي من الأراضي اللبنانية ، موضوع إهتمام سياسي وامني ، في ظل حال الترقب لكل حدث يمكن أن يشكل نقطة انطلاق لمسار يصب في حساب مساعي تعطيل الإنتخابات النيابية ، مع وضوح صورة النتائج لجهة فشل المشروع الأميركي بتجميع أغلبية مناوئة للمقاومة ، وفي السياق ذاته اهتز لبنان مرتين على وقع مأساة قارب الموت الشمالي الذي أودى بحياة عائلات هاربة من الأفق المسدود بإغراءات تجار الموت من المهربين ، مرة حزنا على الذين سقطوا في هذه المأساة ، ومرة في الأسئلة التي طرحتها ملابسات الحادث وتداعياته ، فمن الملابسات التي رافقت الروايات المتباينة لكيفية تعامل قوراب الجيش البحرية مع قارب الموت قبل غرقه ، وما سييقوله التحقيق حولها ، الى التداعيات التي تمثلت بتصعيد بوجه الجيش في شوارع طرابلس ، بالتوازي مع غوغاء استهدفت زبائن مطاعم ومقاهي العاصمة تحت شعار التضامن مع طرابلس ، وما أثراه كل ذلك من خشية من وجود مخطط تصاعدي لتعميم الفوضى الأمنية لذات غرض التلاعب بمصير الإنتخابات النيابية .
لبنانيا أيضا يعود اليوم الى الواجهة مشروع قانون الكابيتال كونترول الذي أعدته الحكومة ، والذي يلقى معارضة شعبية ونقابية ونيابية ، ويعود المجلس النيابي لمناقشته عبر جانه المشتركة صباحا ، في ظل دعوات نقابية للمشاركة في التظاهر أمام مجلس النواب اعلانا لرفض المشروع الذي بات معلوما انه لا يتضمن اي مواد قانونية تنظيمية باستثناء احالة الملف للجنة حكومية تقرر استنسابا ، وبالتوازي تعليق حق المتضررين بالمراجعة القضائية ، وصولا لاسقاط كل الحقوق المكتسبة لكل المراجعات المقدمة قبل تاريخ صدور القانون .

 

2022-04-26
عدد القراءت (220)